بلدية الصرفند توضح حقيقة إشكال استراحة الوادي

أوضحت بلدية الصرفند حقيقة ما جرى بالقرب من استراحة الوادي في خراج البلدة، والتي كان من المقرّر أن تستضيف احتفالًا لاطلاق إحدى اللوائح الانتخابية.  وفي بيان لها،قالت: "قرابة الساعة الثانية والنصف عصرًا، عمد بعض المحتجين من أبناء البلدة والجوار على قطع الطريق المؤدي إلى الاستراحة، وأطلقوا شعارات وهتافات مناهضة للّائحة المذكورة ولوجودها في المكان، فضلًا عن حصول إشكالات ومشادات كلامية محدودة.  وعلى الفور سارعت فعاليات البلدة السياسية والبلدية والاختيارية وعمدت إلى تهدئة الوضع وإعادته إلى طبيعته بمؤازرة من القوى الأمنية اللبنانية ولا سيما الجيش اللبناني".  وأضافت، "أنَّ بلدة الصرفند تجدّد التزامها وتأكيدها وحرصها على تأمين كافه مناخات التنافس الديمقراطي وفقًا لقواعد القانون واتّباع الأصول المرعية الإجراء في تنظيم أي فعالية كانت"، ختم البيان.  المصدر:بيان